4 ديسمبر, 2016 4:18 م
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الرياضة / نتيجة مباراة الاهلى و انبى الخميس 4/8/2016 ضمن كأس مصر : تأهل صعب للأحمر
الاهلى & انبى
الاهلى & انبى

نتيجة مباراة الاهلى و انبى الخميس 4/8/2016 ضمن كأس مصر : تأهل صعب للأحمر

فى مباراة غاية فى الصعوبة و بعد كفاح شاق استطاع النادى الاهلى و بشق الانفس تحقيق فوزا غاليا على نادى انبى فى المباراة التى اقيمت بين الفريقين ضمن نصف نهائى كأس مصر ليتأهل الاهلى الى النهائى رسميا ليواجه الزمالك فى مباراة نهائى الكأس يوم الاثنين المقبل فى مباراة تحمل الكثير هى الاخرى من معانى القوة و الاثارة .

الاهلى قدم مباراة هجومية و استحوذ على الكرة طيلة فترات اللقاء و رغم ذلك كان ادائه باهتا و لم تكن الفرص المتاحة له على قدر كبير من الخطورة خصوصا الشوط الاول الذى بدى و كأن لاعبى الاهلى يلعبون سويا للمرة الاولى فلا تفاهم وجد و لا انسجام حدث و هو ما ادى الى جرأة لاعبى انبى على مرمى الاهلى بعدما وجدوا ان الاهلى فريق تائه بلا اى انياب و هو ما حقق لانبى الهدف الاول فمن هجمة مرتدة و من تعامل دفاعى سيئ للغاية استطاع الشامى احراز الهدف الاول لانبى بعدما سدد بقوة على مرمى الاهلى و لم يستطع الحارس احمد عادل عبد المنعم مجاراة الكرة فقد كانت تسديدة لا تصد ولا ترد .

حاول الاهلى بعدها ايجاد ثغرة فى دفاعات انبى و لكن الحق يقال فان المدرب علاء عبد العال المدير الفنى لانبى قدم مباراة دفاعية على اعلى مستوى و هو ما صعب من مهمة الاهلى فقد كان اختراق دفاع انبى دربا من دروب الخيال خصوصا و ان اللياقة البدنية للاعبى انبى فى الشوط الاول كانت عالية بشكل كبير و هو ما زاد من صعوبة مهمة الاهلى . و رغم ذلك حاول النشيط على معلول اكثر من مرة الاختراق و صنع العرضيات من الجهة اليسرى و لكن دون جدوى فقد وقف تألق الحارس على لطفى سدا منيعا امام محاولات مؤمن زكريا و على معلول و رأسية حسام غالى .

و يعد حسام غالى احد اسوأ لاعبى الاهلى طيلة المباراة فبالرغم من رأسيته الخطيرة الا انه لوحظ تراجع مستواه الفنى و البدنى بشكل كبير و ما زاد الامور تعقيدا ان حسام عاشور هو الاخر كان بعيدا عن فورمته تماما و لكن رغم ذلك كاد عبد الله السعيد ان يحرز هدف التعادل فى الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول الا ان تسرع فى انهاء الهجمة فخرجت بعيدة عن المرمى دون خطورة تذكر و على هذا الوقع انتهى الشوط الاول .

فى الشوط الثانى ادرك مارتن يول ان عليه التسريع باجراء التبديلات خصوصا و ان هناك بعضا من اللاعبين لن يقدموا جديدا مهما طالت المباراة و هو ما حدث بالفعل فاشرك احمد فتحى و عماد متعب و عمرو جمال بدلا حسام غالى و حسام عاشور و مروان محسن و بالفعل فقد كانت لتغييراته مفعول السحر فى المباراة فقدت وضحت جدية و خطورة فتحى و تحركات متعب الخطيرة داخل منطقة الجزاء هو و عمرو جمال و هو ما اربك مدافعى انبى الذين بدأت معدلات لياقتهم تقل بمرور الوقت .

و يعاب على الجهاز الفنى لانبى ان رضى تماما بالهدف الذى احرزه و تراجع تماما للدفاع و سحب كل مهاجميه فى سبيل التأمين الدفاعى و مع ازدياد الحماس لدى لاعبى الاهلى و فى الدقيقة 80 احرز مؤمن زكريا هدفا ولا اروع بعدما سدد بشكل ممتاز مستغلا العرضية التى مررت له ليعلن عن هدف التعادل للاهلى . بعدها زاد حماس لاعبى الاهلى و تراجع لاعبو انبى و من ركنية نفذها على معلول احرز سعد سمير الهدف الثانى ليعلن عن تأهل الاهلى رسميا للمباراة النهائية و يضرب موعدا مع نادى الزمالك .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *