3 ديسمبر, 2016 1:40 م
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار مصر / وزارة الداخلية المصرية تقوم بإعلان حالة الإستعداد لذكرى فض إعتصام رابعة والغاء اجازات الضباط
وزارة الداخلية
اعلان الاستعداد غدا الأحد 14/8/2016

وزارة الداخلية المصرية تقوم بإعلان حالة الإستعداد لذكرى فض إعتصام رابعة والغاء اجازات الضباط

تستعد كافة الأجهزة فى مصر الى ذكرى فض الإعتصام الذى كان مقره ميدان رابعة.

فقد قامت وزارة الداخلية بتأمين محافظات مصر وخاصة محافظة القاهرة وسيناء ، تحسبا لحدوث أى أعمال شغب متوقع حدوثها.

إستعدادات وزارة الداخلية الأمنية لذكرى فض إعتصام رابعة العدوية :-

انتهت وزارة الداخلية المصرية من كافة التجهيزات الأمنية التى تساعدها على القيام بعملية التأمين داخل البلاد فى الذكرى الخاصة لفض الإعتصام الذى كان ممركزا فى ميدان رابعة العدوية بمحافظة القاهرة والذى يحين موعده يوم غد الأحد الذى يوافق 14 من شهر أغسطس لعام 2016، خاصة وقد تزامن ذلك مع إطلاق الإخوان المسلمين لبعض الدعوات التى تفيد بزيادة وتصعيد العنف فى عدد من المناطق فى القاهرة وبعض المحافظات.

لكى تقوم حالة من الفوضى والشغب تجتاح البلاد وهذا ما يريد جماعة الإخوان المسلمين فعله منذ وقت مضى،

وقد يتخذوا هذه الذكرى المختصة بفض الإعتصام سببا ووسيلة للوصول الى تحقيق أهدافهم التى طالما تمنوا تحقيقها.

ولكن داخلية مصر عملت فى الفترة السابقة على التجهيز لبعض الخطط الأمنية للسير وفقها فى يوم غد الأحد للحفاظ على الحالة الأمنية فى مصر والتصدى لإثارة أى شغب يمكن أن يحدث فى هذا اليوم، فقد قامت الخطة الموضوعة من قبل أجهزة مصر الأمنية بوزارة الداخلية على الإحكام التام على السيطرة المختصة بالأمن على عدد من المناطق المختلفة فى القاهرة:مثل ميدان النهضة والكائن فى محافظة الجيزة،

بالاضافة الى الإشارة التابعة للشهيد: هشام بركات والتى كانت تدعى فى السابق باسم رابعة العدوية.

الانتهاء من إحكام خطط الداخلية الأمنية :-

لقد وضعت وزارة الداخلية المصرية عدد من الحواجز المصنوعة من معدن الحديد ليتم منع أى خطة من قبل إخوان المسلمين للقيام بأى عملية تسلل أو اقتحام الى هذه المناطق فى هذا اليوم بالاضافة الى زيادة أفراد الأمن فى كل من ميدان النهضة والشارة الخاصة بالشهيد وأيضا فى الطرق والممرات التى تؤدى الى كل منهما.

وليس هذا فحسب؛ بل قامت الأجهزة الأمنية بزيادة التكثيفات الأمنية

حول كل المبانى التى تتبع الشرطة مثل المديريات الخاصة بالأمن والأقسام الشرطية فى كافة محافظات جمهورية مصر العربية،

وذلك بالاضافة الى وضع بعض من الحواجز المعدنية الموضوعة على مسافات من هذه الأماكن؛

لتحافظ عليها من وقوع أى عمليات تفجيرية ولن تهمل وزارة الداخلية السجون المصرية فقد وفرت الحماية الأمنية حول كافة سجون جمهورية مصر العربية لتمنع محاولات الإقتحام التى يمكن أن تداهم السجون لإخراج المسجونين والمعتقلين كما حدث سابقا، وعلى الأخص سجن طرة والذى يمكث به رئيس مصر المعزول: محمد مرسى بالاضافة الى المرشد الاخوانى الدكتور: محمد بديع وعددا من كبار القيادات فى جماعة الإخوان.

إلغاء اجازات الضباط للإستعداد لذكرى فض إعتصام رابعة :-

هذا وقد وقد ألغت وزارة الداخلية كافة الاجازات لكل أفراد الشرطة والضباط؛

وذلك لاعلان التأهب ورفع الدرجة الاستعدادية الى الحالة “ج”، كما قامت الداخلية بدفع عدد من القوات الأمنية لزيادة الحالة الأمنية فى سيناء ليتم التصدى والتعامل مع أى محاولة إعتداء على المنطقة يمكن أن تحدث من قبل بعض جماعات التطرف الت تقوم بأعمال التخريب على أراض سيناء خاصة وأنها تعمل على استهداف أى منطقة تخص القوات الأمنية فى المنطقة لتعمل على إخلال النظام الأمنى الذى بدوره يثير الفوضى.

والجدير بالذكر أنه أحد المصادر داخل وزارة الداخلية قد صرحت بأنه سوف يتم التعامل بكل قوة وحسم مع أى محاولة خارجة عن القانون

وأنه لن يسمح بالاقتراب الى أى مؤسسة من المؤسسات التابعة للدولة.

بالاضافة الى تفعيل عدد من الكاميرات الخاصة بالمراقبة فى الميادين وشوارع القاهرة الرئيسية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *