5 ديسمبر, 2016 2:34 م
الرئيسية / اخبار مصر / خالد صلاح يكشف عن مخطط غربي ضد الاقتصاد المصري
تصريحات خالد صلاح
رئيس مجلس إدارة جريدة اليوم السابع

خالد صلاح يكشف عن مخطط غربي ضد الاقتصاد المصري

نشر الإعلامي المصري خالد صلاح مقدم برنامج على هوى مصر الذي تبثه قناة النهار و رئيس مجلس إدارة جريدة اليوم اليوم السابع  عدة تدوينات عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر تحدث خلالها عن مؤامرة كبرى يحيكها العالم الغربي ضد مصر من أجل أشعال الأزمة الاقتصادية مؤكدا أن البلاد تتعرض حاليا لخطر كبير وحرب عارمة قظرة في الاقتصاد لم تحدث على مر التاريخ من أجل إسقاط الرئيس عبد الفتاح السيسي رغبة في أن ترضخ البلاد وتركع ، كما أكد الإعلامي المعروف أن التحويلات الخاصة بالمستثمرين خارج البلاد يتم تعطيلها بشكل متعمد من أجل عركلة الحراك الاقتصادي ومشاريع التنمية التي يقوم بها النظام حاليا ويخطط لها من أجل بناء المستقبل.

في الإطار ذاته صرح خالد صلاح في تدوينة أخرى أن واحدا من المستثمرين الأجانب قد أجرى اتصال به وأكد له أن هناك بنوك دولية تقوم بوضع شروط متعسفة في حالة تحويل دولارات أمريكية إلى أي من البنوك المصرية لأن العالم الغربي لم ينس حتى الآن هزيمته التي جرت في 30 يونيو على يد الرئيس عبد الفتاح السيسي والجيش المصري ، ولهذا فإنه يريد الانتقام من مصر بضرب البلاد اقتصاديا لأنه يريد إحداث حالة من الشلل في الاقتصاد القومي، وأكد أن الهدف من كل ما يحدث حاليا هو أن مصر تركع للغرب كنوع من العقاب على ما استطاعت أن تقوم به من استقلالية في القرار بعد أن استطاع السيسي أن يخرج بمصر من براثن نظام الإخوان المسلمين ويسقط حكمهم داخل البلاد برئاسة الدكتور محمد مرسي، بعد أن كان العالم الغربي متوهما أن مصر سوف ترضخ للغرب ولابتزازه .

وفي نفس السياق أكد خالد صلاح أن هذه الحرب ما هي إلا حربا اقتصادية قذرة شاملة يشنها العالم الغربي ضد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، وضد مصر لأنها البلد التي قاومت سطوة الغرب وجبروته ورغبته في السيطرة على العالم ، وأكد أن مصر حاليا تصارع من أجل البقاء مستندة على نفسها ، وأن بلا استثمارات ولا مساعدات ، ولا معونات أو تحويلات أجنبية، وأكد رئيس مجلس إدارة جريدة اليوم السابع أنه لا بد أن يقدم الإعلام للجماهير المصرية الحقيقة كاملة ، ولا بد أن نعرف جميعا أن الغرب لم ينس ثأره، ولن ينساه ، وأن مصر حاليا تشن عليها حربا اقتصادية ضاربة، وفي الوقت نفسه تحدث عن الشائعات التي تثار حول سوء المنتج المصري من أجل وقف حركة التصدير ، وطالب الشعب المصري العظيم أن يقف بجانب بلاده حتى نصل بها إلى بر الأمان ، وأنه على المصريين أن يقفوا يدا واحدة مثل ما فعلوا في 30 يوليو يدا واحدة مثل البنيان المرصوص من أجل مقاومة هذه الحرب الاقتصادية الغير عادلة ، وأكد أنه لا سبيل إلى الخلاص سوى بمساندة مصر أو الوقوع في الفوضى والهاوية إلى الأبد

وأخيرا أكد خالد صلاح أنه بالنسبة لما يتسائل عنه البعض حول المعونات التي أرسلتها بعض الدول من أجل المساهمة في إعادة بناء أقتصاد مصر ، أن هذه المبالغ لم تدخل على أنها معونات بل دخلت البنوك المصرية في شكل ودائع يجب تسديدها كما أكد أن بلاد الخليج العربي لم ترسل لمصر أي مبالغ مالية في شكل مساعدة مقسما بالله على ذلك ، وأن كل ما في الأمر مجرد مبالغ مودعة في البنك سوف يتم استردادها ، وأنه حتى البترول فإنه يتم محاسبة مصر عليه، مؤكد على أن هذه المعلومات على مسئوليته الشخصية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *