9 ديسمبر, 2016 9:45 ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / اقتصاد واعمال / ارتفاع سعر الدولار في السوق السوداء اليوم الجمعة
ترتفع سعر الورقة الخضراء باستمرار بسبب الطلب الزائد عليه ونقصه بالسوق
سعر الدولار فى السوق السوداء 16 جنية

ارتفاع سعر الدولار في السوق السوداء اليوم الجمعة

جاء سعر الدولار الامريكي في السوق السوداء بزيادة واضحة عن الاسبوع الماضي بزيادة قدرها 30 قرش امام الجنية المصري في سوق الموازية اليوم الجمعة بتاريخ 26/8/2016 حيث يقترب سعر الدولار الي 13 جنية في ظل انحفاض قيمة الجنية المصري  و ارتفاع اسعار المنتجات و السلع مثل السجائر و الذهب و تكييفات.

سعر  الدولار في السوق السوداء  و سعره في البنك المركزي

حيث سجل سعر الدولار 12.60 جنية مصري للشراء وسجل بيع الدولار 12.65 جنية و جاء سعر الدولار في البنوك المصرية مستقر عند صرف الدولار الي 8.83 جنية للشراء و البيع 8.88 جنية ليوم الجمعة الموافق 26/8/2016

اسباب ارتفاع سعر الدولار في سوق السوداء

اصحبت التعاملات بالعملة العملة الصعبة الدولار مشتعلة هذه الايام نتيجة لارتفاع اسعار السلع المستوردة ليرتفع سعر البيع ليصل الي 13 جنية في بعض الاحيان نتيجة احتياج التجار و المستوردين الي العملات الاجنبية لسد احتياجاتهم من استيراد بعض المنتجات و ايضا سبب ازدياد سعر بيع الدولار جاء بسس اقبال المضاربين الي شراء كميات كثيرة من الدولار با اعلي الاسعار .
و تظل الحكومة تعمل علي اغلاق كافة منافذ و اماكن بيع العملات الصعبة في السوق السوداء

محاولات من قبل الحكومة باغلاق شركات الصرافة و التحكم بالسوق السوداء

حيث جاءت بحملات علي شركات الصرافة التي تمانع بالتعامل بالصرافة لحين ثبات سعر الدولار امام الجنية المصري و حيث تم اجبار هذه الشركات بالتعامل بالسوق الصرافة المصري و ايضا تم الغاء بعض الشركات الصرافة التي تتعامل في السوق السوداء عن طريب بيع وشراء العملات باعلي الاسعار حيث يتم حاليا الموافقة علي قانون الغاء كافة شركات الصرافة التي لا تعدد القوانين و عدم التزامها نحو تطبيق القواعد النصوص علبها من قبل البنك المركزي بمنع تعامل هذه الشركات في السوق السوداء حيث شن السيد علي عبد العال رئيس مجلس النواب حملة نحو الغاء شركات الصرافة لاتهامها في زيادة سعر صرافة الدولار و غلاء الاسعار.

وحاليا تم اغلاق معظم شركات الصرافة في. مدينة القاهرة و لكن يظل عمال شركات الصرافة التي اغلقت و كبار تجار العملة الذين يتعاملون في السوق السوداء عن طريق تسليم الاموال باللاتفاق مع المتعاملين بالطرق الغير شرعية عن طريق سيراتهم وتوصيلها لاي مكان بشراء باعلي الأسعار.

حاليا يتم مناقشة قانون الغاء شركات الصرافة حيث جاء بعض معارضي اصدار ال قانون بالغاء هذه الشركات حيث رفض كل من السيد حمدي النجار رئيس شعبة العامة للمستوردين باتحاد غرف التجارية و ايضا المستشار احمد فضالي.

حيث جاء حاديث السيد حمدي النجار عن رفضه لفكرة الغاء شركات الصرافة حيث قال ليس الشركات الصرافة المسؤلة عن زيادة الدولار في مصر و رفض سياسة الدولة في التعامل مع شركات الصرافة باغلاقها و اوضح ان نتيجة اغلاق معظم شركات الصرافة ادي الي نقص الكمية المعروضة من العملات الصعبة و خاصة الدولار حيث جاء بالسلب حيث اشتعل سعر الدولار في السوق السوداء بسبب احتياج التجار و المستثمرين الي الدولار لتلبية احتياجاتهم

حيث قام بعض موظفين هذه الشركات المغلقة بتوفير الدولار باسعار مرتفعة الي التجار و راغبي في حصول علي الدولار باعلي الاسعار عن طريق تسليمها في أماكن بعيدة عن انظار الحكومة وعدم الخوف من تعرض لاي مسائلة القانونية

مخاوف المستشار احمد الفضالي من اغلاق شركات  الصرافة

و قال المستشار احمد الفضالي ان مع اغلاق شركات الصرافة سوف يخلق سوق اشد خطورة من السابق تحت مسمي سوق تحت بير السلم حيث قال ان علي الحكومة متابعة هذه الشركات و الحد من تعماملها بالسوق السوداء و ايجاد حل لازمة شركات الصرافة

و سوف يتراجع سعر الدولار امام الجنية المصري نتيجة اجراءات المتبعة من خلال البنك المركزي نتيجة ما قام به المضاربين في بيع كميات كثيرة من الدولارات في السوق الموازنة نتيجة لاستغلال المتعاملين بشراء باسعار منخفضة حيث ساهم في توفير سيولة العملات الاجنبية خصوصا الدولار ادي ألي خفض نسبة الطلب علي شراء الدولار. بسبب تخوف المتعاملين بشراء الدولار باسعار مرتفعة وتكبد خسائر مالية كبيرة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *