3 ديسمبر, 2016 1:41 م
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الرياضة / نتيجة مباراة مانشستر يونايتد و هالى سيتى السبت 27/8/2016 ضمن الدورى الانجليزى : فوز قاتل لابناء مانشستر
هال سيتى & مانشستر يونايتد
هال سيتى & مانشستر يونايتد

نتيجة مباراة مانشستر يونايتد و هالى سيتى السبت 27/8/2016 ضمن الدورى الانجليزى : فوز قاتل لابناء مانشستر

فى مباراة عصيبة و مثيرة اعلن النجم راشفورد انه و رغم كتيبة النجوم التى اتت بها مانشستر يونايتد الا انه سيظل واحدا من اهم المواهب الصاعدة فى الفريق اذ استطاع ان ينقذ فريقه من فخ التعادل و احرز هدفا قاتلا فى الثوانى الاخيرة خطف به الفوز لصالح مانشستر يونايتد فى المباراة التى اقيمت بين مانشستر يونايتد و هال سيتى ضمن فاعليات الجولة الثالثة من منافسات الدورى الانجليزى الممتاز .

مانشستر يونايتد الذى عانى كثيرا حتى استطاع تحقيق هذا الفوز الصعب دخل المباراة بتشكيل مكون من :
دى خيا (حراسة المرمى) & فالنسيا و بيلى و بيلند و شاو (خط الدفاع) & فلاينى و بوجبا و ماتا (خط الوسط) & رونى و مارسيال و ابراهيموفيتش(خط الهجوم) .

الفريقان دخلا المباراة و كلا منهما عينه على استكمال مسيرته الناجحة و تحقيق الفوز الثالث على التوالى و النقاط الثلاث و هنا كانت تكمن صعوبة المباراة انه لا يوجد طرف لديه اى استعداد للتخلى على طموحه فى اعتلاء جدول الترتيب قبل التوقف الدولى فكان القتال من اجل الفوز هو السمة السائدة من الفريقين طيلة احداث اللقاء .

-الشوط الاول :

اما عن احداث المباراة فقد بدأ الفريقان المباراة و عينهما على الاستحواذ على الكرة و محاولة خطف هدف يعقد الامور على المنافس و كاد ابرا ان يفتتح التسجيل فى الدقيقة التاسعة الا ان كرته علت العارضة بقليل بعدها حاول هال سيتى صاحب الارض التراجع للدفاع من اجل امتصاص الحماس الهجومى الكبير من جانب مانشستر يونايتد و لكن مانشستر ظل على وضعه يحاول الهجوم من اجل احراز الهدف الاول و كاد ابرا ان يفتتح التسجيل مرة اخرى بكعب رائع الا ان كرته كانت فى الشباك من الخارج لينتهى الشوط الاول بالتعادل السلبى دون اهداف .

-الشوط الثانى :

فى الشوط الثانى حاول مورينيو الدفع بوجوه جديدة من اجل فك دفاعات هال سيتى المنظمة للغاية فاخرج مارسيال و اشرك مختاريان الا ان دفاعات هال سيتى ظلت عنيدة فحاول ابراهيموفيتش التصويب من خارج منطقة الجزاء الا ان كرته تحولت الى ركنية و مع حلول الدقيقة الثانية و السبعون شعر مختاريان انه لا بديل عن محاولة الاختراق الفردى و هو ما فعله بالفعل فراوغ بشكل رائع الا دفاع هال سيتى تدخلت عليه بشكل قوى و لكنه تحصل على ركلة حرة فى النهاية .

و مع حلول الدقيقة الخامسة و السبعون وجد مورينيو ان عليه ان يغامر هجوميا اكثر من ذلك فاخرج ماتا و اشرك راشفورد من اجل تعزيز قوة اليونايتد الهجومية خصوصا و ان لاعبى هال سيتى متراجعين للدفاع تماما بعدها حاول مختاريان الدخول الى عمق هال سيتى مرة اخرى و راوغ بشكل متميز الا انه توصل لخطأ نفذه بوجبا و لكنه سدده بعيدا عن المرمى تماما .

و مع حلول الدقيقة الثمانون ظهرت اولى محاولات راشفورد الهجومية حيث مرر و صوب ببراعة الا ان ان حارس هال سيتى كان فى الموعد و تألق فى التصدى للكرة . بعدها حاول اليونايتد ان يصل الى مرمى هال سيتى و لكن هال سيتى كان منظما دفاعيا بشكل يستحق الاشادة و كان الدفاع سدا منيعا امام المرمى حيث كان يسعى الى التعادل و الفوز بنقطة بدلا من خسارة النقاط الثلاث و لكن هذذا لم يقنع النجم راشفورد فمع الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل من الضائع و بينما كان يستعد الجميع لانتهاؤ المباراة بالتعادل السلبى احرز راشفورد هدفا قاتلا ليعلن عن تقدم اليونايتد و ليتنهتى بعدها المباراة بفوز صعب لليونايتد على حساب هال سيتى بهدف دون رد .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *