9 ديسمبر, 2016 9:40 ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار التعليم / توجيهات وزير التربية و التعليم استعدادا للعام الدراسي الجديد
رقم الواتس لشكاوى الطلاب
الدكتور الهلالى الشربينى

توجيهات وزير التربية و التعليم استعدادا للعام الدراسي الجديد

قام السيد وزير التربية و التعليم الدكتور الهلالى الشربينى بالاجتماع مع السادة وكلاء الوزارة و ذلك من خلال الفيديو كونفرانس ، و كان الهدف الأساسى من هذا الاجتماع توجيه سيادته للعديد من التعليمات قبل بدء العام الدراسى الجديد ، و كان من ضمنها تركيز الوكلاء على تفعيل المبادرات و الحملات الخاصة بالقضاء على الدروس الخصوصية فى محافظات مصر بالإضافة إلى استمرار أعمال طباعة الكتب المدرسية و غيرها من النقاط الهامة التى سنعرضها اليكم بالتفصيل خلال هذا المقال .

انتهاء طباعة الكتب المدرسية قبل العام الدراسى الجديد

و اشار السيد الوزير إلى انتهاء ما يقرب من 80 % من الكتب الدراسية الخاصة بالنصف الدراسى الأول و هذه نسبة كبيرة و قد شارفت أعمال الطباعة على الانتهاء من جميع الكتب الدراسية قبل بدأ العام الدراسى الجديد ، و مع الجدير بالذكر أن أعمال طباعة الكتب المدرسية الخاصة بالتعليم الفنى مازالت مستمرة و التى وصلت نسبتها إلى حوالى 90 % .

و قد أعطى الدكتور الهلالى الشربينى تعليمات إلى كل السادة الوكلاء بتوزيع الكتب المدرسية على المدارس لاعطائها الى كل الطلاب قبل بدأ العام الدراسى بأسبوع واحد ، و قد أكد سيادته على البدأ فى سحب الكتب المدرسية من مخازن الوزارة ، و مع الجدير بالذكر عدم قيام بعض مديريات التربية و التعليم بسحب كل الكتب الدراسية الخاصة بهم و سحب كميات قليلة للغاية و منها مديرية التربية و التعليم لمحافظة مطروح و أسيوط و أسوان ، و أعطى الشربينى توجيهات و تعليمات لسحب جميع الكتب المدرسية من مخازن الوزارة .

و أعطى الدكتور الهلالى الشربينى تعليمات إلى كل السادة المسؤلين بجميع مديريات التربية و التعليم بسحب جميع الكتب الدراسية من الوزارة قبل بدأ اجازة عيد الأضحى المبارك ، كما تابع حديثه بالتنبيه على ضرورة سحب الكتب من مخازن الوزارة و توزيعها على الطلاب قبل بدأ العام الدراسى الجديد ، و مع الجدير بالذكر استياء سيادته من إحدى الواقعات الخاصة باهمال المسؤلين عن تسليم الكتب إلى الطلاب بإحدى المدارس فى العام الدراسى الماضى ، و التى تتعلق بعدم استلام الطلاب للكتب المدرسية و بقائها فى مخازن المدرسة ، و هذا ما لا يتمنى حدوثه هذا العام.

و على الرغم من التعليمات الصارمة التى أعلن عنها السيد وزير التربية و التعليم مع بداية شهر أغسطس الماضي بضرورة تسليم الكتب الدراسية إلى كافة المديريات التعليمية بكل محافظات مصر ، إلا أن هناك عدد كبير من المديريات التى لم تتسلم بعد الكتب الدراسية ، و أرجعت أن السبب فى تأخيرها حتى الآن أنها غير قادرة على تحديد احتياجاتها من الكتب المدرسية حتى الآن و ذلك فى المدارس الخاصة و اللغات .

و أكد السيد الوزير الدكتور الهلالى الشربينى على العقوبة الشديدة التى ستقع على كل من يتجرأ على اتخاذ الكتب المدرسية كسلعة يتاجر بها ، حيث أوضح أن مصير هؤلاء هو النيابة و الحبس ، و أعلن سيادته على تواجد المناهج الخاصة بشهادات الثانوية العامة و جميع الشهادات على الموقع الرسمي الإلكترونى لوزارة التربية و التعليم.

و تطرق سيادة وزير التربية و التعليم إلى التشديد على كل مديرين المديريات بضرورة المتابعة الدورية و المستمرة لكل المعلمين و المعلمات على إعطاء الحصص الخاصة بهم فى مواعيدها و عدم التخاذل عن أداء واجبهم ، و قد تبين من خلال التقارير قيام بعض مديرين المدرسة بالسماح إلى المعلمين بالتهرب من إعطاء الحصص المدرسية فى جدول الحصص و الذهاب إلى إعطاء الدروس الخصوصية ، و فى نظير ذلك يحصلون على نصف أجر المعلمين و المعلمات بالدروس الخصوصية .

و قد كشف الدكتور الهلالى الشربينى عن وجود عدد كبير من المشكلات التى واجهته خلال العام الماضي و هذا ما لا يرغب فى حدوثه فى هذا العام ، و تبين خلال العام الماضى الأوامر التى أعلنها أحد مديرين المدارس الحكومية بتجميع جميع الطلاب فى عدد قليل من الفصول الدراسية و غلق الفصول الأخرى ، و فى الوقت ذاته تعانى هذه الفصول من الكثافة الزائدة فى عدد الطلاب و الطالبات و هذا ما يحتاج إلى توضيح ، و لابد أن يستبعد جميع المشكلات التى حدثت فى العام الدراسى الماضى .

و فى السياق نفسه ، أعطى سيادته بعض التعليمات الخاصة بطوابير المدرسة و التى تتعلق بضرورة قيام الطلاب بترديد النشيد الوطنى لمصر مع إلقاء تحية العلم ، و اكد على ضرورة ابتعاد المعلمين و المسؤلين بالمدارس على النقاش بالقضايا السياسية و الوطنية التى تعمل على إثارة الشغب و خلق روح من الخلاف و العداء ، و فى الوقت ذاته تشجيع الطلاب على حب البلاد و المواطنة بين جميع الطلاب ، و تطرق سيادته إلى الحديث عن مدارس رياض الأطفال و مدارس التعليم الابتدائى و ضرورة قيام المعلمات المنتقبات بخلع النقاب خلال إعطاء الحصص المدرسية للتلاميذ.

و مع الجدير بالذكر قيام بعض المدارس بزيادة قيمة المصاريف الدراسية و هذا ما رفضه السيد الوزير ، و اكد على ضرورة تقدم المسؤلين بهذه المدارس بطلب من أجل زيادة المصروفات المدرسية إلى وزارة التربية و التعليم ، و ستعمل الوزارة على دراسة هذا الطلب بكل عناية من قبل لجنة خاصة لقبول هذا الطلب أو رفضه .

وزارة التربية و التعليم تعلن عن تطبيق الغياب الإلكترونى مع بداية العام الدراسى

و أعلن سيادة الوزير إلى كل السادة اولياء الامور عن تطبيق نظام الغياب الإلكترونى مع بداية العام الدراسي الجديد و خاصة بجميع مدارس الثانوية العامة و التى يبلغ عددها نحو 2700 مدرسة على مستوى جميع محافظات مصر ، و سيقوم الشربينى بمتابعة نظام الغياب الإلكترونى بشكل اسبوعى من خلال التقارير الواردة من جميع المدارس الثانوية ، و اكد على تحويل الطلاب و الطالبات إلى نظام الدراسة بالمنازل بعد تجاوز الحد المسموح به فى الغياب و التى تصل إلى 85 % ، كما أصبحت فرصة تحويل الدراسة إلى نظام المنازل متاحة أمام جميع الطلاب .

و هناك تعليمات مشددة على كل السادة المعلمين و المعلمات بعدم تعنيف الطلاب أو استخدام العنف البدنى ضدهم و ذلك نظرا للمخاطر الكثيرة البدنية و النفسية التى يتعرض لها الطلاب و الطالبات جراء هذا العقاب البدنى ، و هناك عدد كبير لا حصر له من هذه الوقائع الأليمة ، اما فيما يتعلق بسداد المصروفات الدراسية يحصل اولياء الامور على إيصال تسديد الرسوم ، و هناك مجموعة من مديري المدارس الذين يعملون على ابتزاز اولياء الامور من خلال قبول التبرعات منهم لتحويل أبنائهم من مدرسة إلى أخرى.

وزارة التربية و التعليم تطلق حملات القضاء على الدروس الخصوصية

و تكثف وزارة التربية و التعليم جهودها من أجل القضاء على مافيا الدروس الخصوصية و ذلك بناء على توجيهات من الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية و التعليم ، و ذلك بعد أن انتشرت ظاهرة الدروس الخصوصية بشكل غير مسبوق من قبل ، و هذا أدى إلى ظهور اعباء إضافية على المواطنين فى مصر ، و تحويل عقول التلاميذ إلى أوعية تملأ بها المعلومات من أجل تفريغها خلال اداء اختبارات العام الدراسى و بهذا أصبح التعليم فى مصر اختبارات فقط ، و حاربت الوزارة هذه الظاهرة من خلال إطلاق مجموعات التقوية بكافة المدارس.

و فى الوقت الذى يستعد فيه اولياء الامور الى بدأ العام الدراسى الجديد من خلال شراء جميع الاحتياجات الخاصة بالمدارس مثل شراء ملابس المدرسة و غيرها من الاحتياجات الأساسية ، تقدم عدد كبير من اولياء الامور بشكاوى إلى وزارة التربية و التعليم لتجمع القمامة بشكل كبير أمام المدارس مما يجعل أبنائهم عرضة للإصابة بكثير من الأمراض الخطيرة لانتشار الأوبئة و الفيروسات بمقالب القمامة ، و من أجل ذلك أمر السيد الوزير الهلالى الشربينى بازالة جميع مقالب القمامة الموجودة أمام المدارس لتأمين الطلاب من خطر الأمراض.

و مع الجدير بالذكر انتداب عدد من معلمين اللغة العربية فى مجموعة من الوظائف الإدارية ، و قد شدد السيد الوزير على ضرورة إلغاء هذه الانتدابات و عودة جميع المعلمين المنتدبين إلى عملهم الحقيقى بالمدارس ،  و ستعمل الوزارة على متابعة عودة هؤلاء المعلمين إلى عملهم من قبل جهاز المتابعة .

أما فيما يتعلق بتوزيع السادة المعلمين لسد العجز بجميع المدارس و ذلك من أجل الإستعداد إلى بدأ العام الدراسى الجديد ، و قد أوضح السيد وكيل وزارة شمال سيناء الدكتور عادل عبد المنعم قيام المديرية بتوزيع المعلنين لسد العجز بالمدارس ، و أشار إلى توزيع ما يقرب من 477 معلم ، و هذا ما يطلق عليه اسم الكتاب الدورى .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *