9 ديسمبر, 2016 12:04 ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الرياضة / نتيجة مباراة باريس سان جيرمان و ارسنال الثلاثاء 13/9/2016 ضمن دورى ابطال اوروبا : التعادل يحسم الموقعة
باريس سان جيرمان & ارسنال
باريس سان جيرمان & ارسنال

نتيجة مباراة باريس سان جيرمان و ارسنال الثلاثاء 13/9/2016 ضمن دورى ابطال اوروبا : التعادل يحسم الموقعة

فى مباراة كان بطلها الاول اللاعب اندرسون كافانى لاعب نادى باريس سان جيرمان الذى نال نصيب الاسد من صب اللعنات عليه بسبب روعنته المبالغ فيها تعادل فريق باريس سان جيرمان الفرنسى مع ضيفه نادى ارسنال الانجليزى بهدف لكلا منهما فى المباراة التى اقيمت بين الفريقين ضمن فاعليات الجولة الاولى من دور المجموعات من منافسات دورى ابطال اوروبا على ملعب حديقة الامراء بالعاصمة الفرنسية باريس . و من حسن حظ الفريقين ان التعادل لم يؤثر على ترتيب المجموعة حيث تعادل بازل السويسرى هو الاخر مع فريق رازجراد البلغارى بنفس نتيجة التعادل الايجابى بهدف لكل فريق ليبقى الوضع فى تلك المجموعة كما هو عليه و يكون لكل فريق نفس عدد النقاط و الاهداف .

اندرسون كافانى كان فى تلك الليلة هو الاسم الابرز حيث كان الاسوأ على الاطلاق و بالرغم من احرازه هدف فريقه الوحيد الا انه اضاع اكثر من خمسة اهداف اخرى كانت كفيلة بانهاء المباراة لصالح الفريق الباريسى و بفارق مريح جدا و تأتى سلسلة اخطاء كافانى الساذجة فى تلك الليلة استمرارا لحلقة بدأها اول الموسم و كانت احد الاسباب التى جعلت الفريق الباريسى يتذبذب فى الدورى الفرنسى نظرا لعدم كفاء خط الهجوم الذى لم يستطع تعويض غياب ابراهيموفيتش .

الفريقان بدأ كلا منهما المباراة بأفضل العناصر المتاحة فى محاولة لتحقيق الفوز و الحصول على النقاط الثلاث حيث بدأ فريق باريس سان جيرمان صاحب الارض و الجمهور بتشكيل مكون من : اريولا (حراسة المرمى) و اورييه و تياجو سيلفا و ماكسويل و كوريا و كريشوياك و رابيو و دى ماريا و كافانى و ماتويدى .

اما الارسنال فقد دخل المباراة بتشكيل مكون من : اوسيبنا (حراسة المرمى) و بيليرين و موستافى و لوران و مونريال و كوكيلين و كازولا و ايوبى و اوزيل و تشامبرلين و سانشيز .

-الشوط الاول :

المباراة دخلها كلا الفريقان و عينه على الفوز و تحقيق النقاط الثلاث لتكون انطلاقة قوية من البداية خصوصا و ان كلا الفريقان يعدان اقوى المرشحين للتأهل عن تلك المجموعة خصوصا فريق باريس سان جيرمان الذى كان يريد ان ينهى المباراة بالفوز مستغلا فى ذلك عاملى الارض و الجمهور و لينهى حالة عدم الاستقرار التى يمر بها بعد تذبذب مستواه فى الدورى الفرنسى .

الفريق الباريسى بدأ المباراة بطريقة و لا اروع حيث لم تكن الدقيقة الاولى تكتمل حتى احرز اندرسون كافانى الهدف الاول لباريس سان جيرمان وسط فرحة كبيرة من الجماهير . بعدها تملك باريس تماما من زمام المباراة و حاول بكل الطرق احراز الهدف الثانى و جاء رد ارسنال فى الدقيقة 14 من تسديدة تشامبرلين و لكن الدفاع الباريسى كان فى الموعد . و ظلت المباراة حائرة بين الفريقين و بدأ كافانى مسلسل اضاعة الاهداف فى الدقيقة 34 حين اضاع فرصة خطيرة مهدرا فرصة التقدم بالهدف الثانى .

بعدها بدقيقة طالب لاعبو ارسنال الحكم باحتساب ركلة جزاء الا ان الحكم رفض و احتسبها ضربة مرمى للفريق الباريسى . حاول ارسنال بعد ذلك الضغط و الاستحواذ على الكرة من اجل احراز هدف التعادل الا ان دفاع باريس كان حاضرا على الموعد لينتهى الشوط الاول بالتقدم بهدف لصالح باريس سان جيرمان .

-الشوط الثانى :

مع بداية احداث الشوط الثانى استمر الفريق الباريسى فى محاولاته من اجل احراز الهدف الثانى و اغلاق الطريق امام ارسنال فى العودة الى اللقاء و بغرابة شديدة اضاع انخيل دى ماريا الهدف الثانى فى الدقيقة 53 و لم يحسن استغلال الفرصة . و تألق ماتويدى و انقذ فرصة التعديل من اقدام لاعبى ارسنال فى الدقيقة 58 و استمر ارسنال هو الاخر فى محاولاته للتعديل و لكن كان الدفاع الباريسى لايزال حاضرا و بقوة .

و فى الدقيقة 68 كاد اورييه هو الاخر ان يحرز الهدف الثانى لصالح باريس سنا جيرمان الا انه اضاع الفرصة بعدها بدقيقتين اضاع اندرسون كافانى هدفا لا يضيع وسط ذهول الجميع بعدها بدقيقة اضاع دى ماريا هو الاخر انفرادا كاملا بالمرمى و سدد الكرة فى اوسيبنا حارس مرمى الارسنال . و بينما كان الجميع يتوقع احراز الهدف الثانى لفريق باريس سان جيرمان قررت كرة القدم ان تعاقب الفريق الباريسى على اخطاءه الساذجة و اضاعته للفرص واحدة تلو الاخرى و سجل الارسنال هدف التعادل عن طريق سانشيز الذى ارتدت له الكرة من الحارس و استغل الفرصة و احرز هدف التعديل فى الدقيقة 78 من احداث اللقاء .

و بدلا ان يستعيد كافانى صوابه و يركز فى انهاء الهجمات ظل على حاله و اضاع كرة لا تضيع فى الدقيقة الثمانون من احداث اللقاء و كاد ارسنال ان يفاجئ الباريسيين و يحرز الهدف الثانى الا ان الفرصة ضاعت بعدها اراد ارسن فينجر مدرب الارسنال تأمين منطقة وسط الملعب و سد المساحات فى دفاعاته فاشرك النجم المصرى محمد الننى بدلا من النجم الالمانى مسعود اوزيل لتضييق المساحات امام الباريسيين .

بعدها سيطر الانجليز نوعيا على احداث اللقاء و كانوا قريبين فى اكثر من مناسبة فى احراز الهدف الثانى و ساعدهم على ذلك خروج الباريسيين تماما من حالة التركيز التى كانوا عليها فى اول المباراة و تحصل ماركو فيراتى على البطاقة الحمراء فى الثوانى الاخيرة من عمر الشوط الثانى بعدها اعلن الحكم عن انتهاء المواجهة بين باريس سان جيرمان و الارسنال بالتعادل الايجابى بهدف لكلا منهما .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *