10 ديسمبر, 2016 12:51 م
الرئيسية / اخبار العالم / كنيسة سان مارسيل أعلنت عن إحتجاز عدد من الرهائن في وسط باريس
كنيسة سان مارسيل
فرنسا

كنيسة سان مارسيل أعلنت عن إحتجاز عدد من الرهائن في وسط باريس

صرحت الشرطة الفرنسية منذ وقت قليل الي انه تم إحتجاز عدد من الرهائن وكان هذا في يوم السبت الحالي من 17 من شهر سبتمبر لعام 2016، أما عن تفاصيل الحادثة التي وقعت في باريس كما صرحت بهذا الشرطة اف نسيت منذ وقت قليل، فقالت انه تم احتجاز مجموعة من الرهائن  كنيسة في الكنيسة الكبيرة المعروفة في دولة فرنسا باسم  كنسية سان مارسيل وهذه الكنيسة المهرة في فرنسا موجودة في وسط العاصمة في باريس كما تداولت الأخبار منذ عدد ساعات كبيرة هذا الخبر الذي انتشر علي كل مواقع التواصل الجامعي منذ ليس بكثير.

هذا ما صرحت عنه الشرطة الفرنسية الي عدد من الصحف العالمية والمواقع التي تبث الأخبار علي انترنت التي أرادت أن تعرف تفاصيل الحادث علي وجه دقيق للغايو، قالت الشرطة أن عملية إحتجاز عدد من الافراد علي انهم رهائن في قلب الكنيسة جاء مت ضمن عملية تطويق المكان التي تقوم به الشرطة الفرنسية في قلب العاصمة، أما عن الأسباب الأمنية التي دعت الشرطة الفرنسية الي القيام بمثل هذه الأمور فقالت ان تلك العملية جاءت من أجل أن تحمي المواطين في فرنسا وتأمين حياتهم من قبل بعض العناصر الإجرامية والإرهابية التي تعاني منها دولة فرنسا منذ وقت كبير.

كما أضافت عدد من التقارير الفرنسية أن تلك العملية متعلقة الي حد كبير بمكافحة الإرهاب في الأماكن القريبة من كنيسة سان لو سان جيل، وهذه الأماكن الموجودة قريبة من وسط باريس، كما أن الشرطة الفرنسية شددت علي المواطنين الموجودين من تلك المنطقة بضرورة الابتعاد الفوري عنها حتي لا تقع أي حوادث أمنية فقد تؤدي إلي موت عشرات الأفراد من فرنسا كما حدث في وقت قبل سابق.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *