8 ديسمبر, 2016 11:58 م
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار مصر / قدوم الرحلات السياحية و وفد البلجيكي لمطار شرم الشيخ لتنشيط السياحة المصرية
تنشيط حركة السياحة في مصر
وصوول افواج سياحية لمطار شرم الشيخ

قدوم الرحلات السياحية و وفد البلجيكي لمطار شرم الشيخ لتنشيط السياحة المصرية

في ظل الظروف التي تمر بها البلاد و تدهور السياحة و قلة وفود السائحين الي مصر بسبب أحداث و الثورة الخامس و العشرين من ينار و فض اعتصام رابعة مما ادي الي منع بعض الدول مواطنينهم من الذهاب إلى مصر مثل روسيا بسبب سوء الأحوال الامنية حيث اكد الخبير السياحي العالمي جيرهارد متروفكس بان الحل الوحيد لعودة و زيادة نشاط السياحة في مصر هي الحفاظ علي الامن و الحفاظ و تامين السائحين.

حيث عبر الخبير السياحي بعد وصول في الاونة الاخيرة.افواج سياحية قادمة من مختلف انحاء العالم منذ شهر اغسطس حتى يومنا هذا الخميس بانه سعيد برجوع النشاط السياحس في مصر و اوضح بانها ليست معدلات تنمية السياحة السريعة لكنها ذات مؤشرات واضحة نحو استرجاع مصر لمكانتها السياحية.

و استقبل مطار القاهرة اليوم رحلات قادمة من كافة انحاء العالم و ايضا استقبل مطار شرم الشيخ عدد 21 رحلة دولية و ايضا رحلت سياحية داخلية حيث جائت عدد السائحين علي متن هذه الرحلات 1924 سائحا من مختلف الجنسيات الاجنبية و العربية حيث اوضحت التقارير بان مدينه شرم الشيخ تنتعش و تستقبل عدد لا باس به من السائحين حيث بلغت نسبه الانشغال في شرم الشيخ قدرت 27% خلال اخر احصائية حيث استقبلت مدينه شرم الشيخ عدد 840 سائحا مصريا و عدد 1083 سائحا اجنبيا و تعمل الحكومة المصريا جاهدا لارجاع نشاط السياحة من جديد في ظل تنشيط المعالم السياحية للعالم كله حيث تعمل علي توفير سبل الامن و الراحة لجميع السائحين.

و تهتم وزارة السياحة بتغيير الصورة الذهنية لدي السائح الاوروبس المرتبطة منذ احداث ثورة 2011 و فض اعتصام رابعة و احادث الطائرة المصرية الساقطة و تدهور الامن خاصة في شرم الشيخ و الغردقة حيث اعلن مكتب هيئة تنشيط السياحة بزيارة وفد أعلامي بلجيكي لمدينة شرم الشيخ يضم عدد من الصحافيين و مدوني السياحية لغرض ابراز مدي توفير كافة السبل لتامين السائحين و ترفير الراحة و الخدمات المقدمة لهم و ابراز قيمة و أهمية مصر السياحية حيث تسمتر اعمال الوفد منذ 24 الي 27 سبتمبر في مدينة شرم الشيخ

تنشيط حركة السياحة في مصر
وصوول افواج سياحية لمطار شرم الشيخ

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *