9 ديسمبر, 2016 2:05 ص
الرئيسية / أخبار الرياضة / موعد مباراه مانشسيتر سيتى وساوثهامتون اليوم الاحد 23/10/2016 فى الدورى الانجليزى
مانشسيتر سيتى وساوثهامتون
الدورى الانجليزى

موعد مباراه مانشسيتر سيتى وساوثهامتون اليوم الاحد 23/10/2016 فى الدورى الانجليزى

تختتم اليوم الاحد اخر مباريات الجوله التاسعه من بطوله الدورى الانجليزى الممتاز، حيث يجمع احدى لقاءات اليوم بين مانشسيتر سيتى وساوثهامتون فى مباراه من العيار المتوسط، حيث يسعى كلا منهما الى اقتناص ثلاثه نقاط جديده فى هذه البطوله،  وخاصه ساوثهامتون الذى يسعى الى تحسين مركزه داخل البطوله، والعمل على رفع رصيده.

ويسعى مانشسيتر سيتى صاحب الارض والملعب الى تعويض الهزيمه التى تلقاها فى مباراه الجوله السابعه امام توتنهام هوتسبير، والتى انتهت بنتيجه هدفيين نظفيين دون رد لصالح توتنهام، وكان بامكانه ان يفوز بمباراه الجوله الثامنه وهى المباراه الاخيره التى لعبها، ولكن انتهت بالتعادل الايجابى بينه وبين ايفرتون.

وانتهت هذه المباراه بنتيجه هدف واحد لكلا من الفريقين، ولكنه كان قد بدا منافسه شرسه، وتمكن من الفوز فى اول سته جوالات من البطوله، وكان يحتل المركز الاول، ويريد ان يعود اليه مره اخرى، وتعويض تلك الهزيمن والتعادل الذى تعرض له خلال اخر مبارتين له فى البطوله.

ونظرا لضعف ساوثهامتون من الناحيه التهديفيه والامكانيات التى تمتلكها مقارنه بمانشسيتر سيتى فهذا الامر سوف يسهل من مهمه السيتى، ويمتلك السيتى رصيد 19 نقطه، ويحتل المركز الثالث بين الفرق، متفوقا فى ذلك على توتنهام الذى يحتل المركز الرابع بفارق الاهداف عن السيتى، ويريد السيتى من هذه المباراه ان يصل الى النقطه ال22.

وعلى الصعيد الاخر يحاول ساوثهامتون ان يفوز بهذه المباراه من اجل رفع رصيده داخل البطوله من النقطه ال12 الى النقطه ال15، مما يتمكن من خلالها الوصول الى المركز السادس او الخامس، حيث يحتل حاليا المركز الثامن بين الفرق المنافسه معه على البطوله.

ومن المتوقع ان تكون مباراه شيقه من قبل الفريقين الذين يسعى الى تحقيق الفوز، وهذا بالاضافه الى المراكز التى يحتلها كلا منهما فى الوقت الحالى.

وسوف تنطلق هذه المباراه فى الاوقات التاليه:

الثانيه والنصف عصرا بتوقيت القاهره.

الثالثه والنصف عصرا بتوقيت المملكه العربيه السعوديه.

الرابعه والنصف عصرا بتوقيت دوله الامارات المتحده.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *