8 ديسمبر, 2016 5:59 م
الرئيسية / اخبار مصر / البرادعي في بيانه تم تشويه صورتي بإذن من جهات سيادية
البرادعي
تويتر البرادعي عدد تصريحات

البرادعي في بيانه تم تشويه صورتي بإذن من جهات سيادية

طالعنا امس البرادعي ببيانه الذي يفسر الاوضاع الواقعة خلال الفترة بين 3/7/2013 الى فترة 14/8/2013 يوم فض ميداني رابعة والنهضة و يصهب البرادعي التفاصيل الدقيقة فيه الى جانب تلميحه بأنه هناك المزيد من الاسرار و الخبايا و لكن لم يحن الوقت لذكرها ، و تساءل البرادعي عن مدي ادعاءات الاعلام و الافك و التزوير المدعاة من قبلهم الى جانب تصريحه بأنه كان يعتزم حضور اجتماع 3/7/2013 على انه اجتماع مدعو له كافة الاحزاب لمناقشة الحلول لوصول الى انتخابات رئاسية مبكرة الا انه فؤجي بأحتجار الرئيس محمد مرسي و بالتالي عدم حضور رئيس حزب الحرية والعدالة يأتى هذا الامر في حين علق البعض على تصريحه مثل حركة تمرد و التى طالعتنا بأنه كان يعلم بأحتجاز محمد مرسي من قبل و على علم ان ميدان رابعة مسلح لذا وجب فضه .

و يصهب الدكتور البرادعي في تصريحه حيث يقول انه كان مضطرا ان يشارك في احدات ما بعد 3/7 حيث انعدام الاختيارات فالرئيس فعليا محتجز و الشعب في حال مظاهرات و ثورة دائمة فرأى ان الحل هو تجنب الاقتتال الداخلي و المشاركة بفترة انتقالية للخروج من الازمة الراهنة ، هذا ويشيرا محمد البرادعي الى انه ليس الوحيد الذي ساهم في محاولات الاصلاح بين مؤيدي الرئيس و المجلس العسكري انما ساهم غيره الكثيرين الي ان انفجرت الاوضاع بهجوم السلطات المنظم على فض الميادين يوم 14/8 في حين انه كان يري ان يتم الفض باستخدام حلول سلمية اكثر من ذلك الامر الذي جعله يتخلي عن المشاركة بالسلطة حيث قام بتهديده الكثيرين و هاجمه الاخرين .

و هنا يوضح البرادعي انه قدم استقالته الامر الذي جعل الاعلام و السلطات تهاجمه بشدة الى جانب تسريب مكالمات شخصية له من الجهات الرسمية و استنكر البرادعي انه كان يطلب تقديم مساعدات الى مصر من وزير امريكي بعد اعطاء الضوء الاخضر له من السلطات المصرية ثم بعد ذلك يتم الهجوم عليه بهذا الشكل ، هذا و رفض بشدة اسلوب تشويه الوكالة الدولية للطاقة الذرية و يقول انها قامت بدور مبهر منع الهجوم على العراق ان يحدث بعد موافقة من مجلس الامن و انما تم بشكل غير شرعي

و ننشر لكم نص بيان البرادعي كالاتى :-

%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%b1%d8%a7%d8%af%d8%b9%d9%8a

 

 

%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%b1%d8%a7%d8%af%d8%b9%d9%8a-2

%d8%a7%d9%84%d8%a8%d9%86

%d9%81%d9%86

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *