2 ديسمبر, 2016 8:00 م
الرئيسية / اخبار مصر / تفاصيل يوم 11 نوفمبر و هل نجح اليوم بالوقوف الى جانب ثورة الغلابة ام لا
اخبار مصر اليوم
محافظة القاهرة

تفاصيل يوم 11 نوفمبر و هل نجح اليوم بالوقوف الى جانب ثورة الغلابة ام لا

عقب الاعلان على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال دعوات النزول الى يوم 11 من نوفمبر فيما اسماه البعض بثورة الغلابة نظرا لما يعانيه المواطن المصري البسيط من اعباء اضافية عقب ارتفاع زيادة الدولار وو الذي وصل تلك الايام الى حاجز الستة عشر جنيها وفقا للمنافذ الرسمية عقب اتخاذ البنك المركزي سياسة التعويم وفقا لاشتراطات مسبقة من صندوق النقد الدولى ، الامر الذي كان له وقع المفاجاة على الجميع حيث شهدت الشوارع و الميادين هدوء نسبي بل و على العكس شهدت دريم بارك اقبال شديد من قبل جميع الفئات نظرا لتخفيض ثمن التذكرة الى النصف تقريبا فيما اعتبره البعض حركة امنية حيال لفت الانظار عن ثورة الغلابة .

و في نفس السياق شهد ميدان التحرير تجمع و احتشاد عدد كبير من مؤيدي النظام المصري مرددين عبارات تحيا مصر و معبارات تأييد للرئيس عبد الفتاح السيسي ، هذا الى جانب زيارة مباغته للمشير طنطاوي بسيارته للميدان و هو يردد ايضا عبارة تحيا مصر ، يأتى هذا في ظل منع مجموعة من الشباب المعارضين للنظام الحالى من دخول ميدان التحرير ، الامر الذي جعل رئيس الوزراء شريف اسماعيل يظهر في فيديو يؤكد فيه على ان الشعب المصري اختار طريق الاستقرار .

و في اطار اخر تم الاعلان من قبل البنك المركزي عن طريق محافظه طاق عامر بأن مصر تسلمت الدفعة الاولى من قرض صندوق النقد الدولى و البالغة 2.75 مليار دولار و الذي من المقرر ان يتم سداد باقي الدفعات على اربع مرات خلال ثلاث سنوات و الامر الذي ربطه صندوق النقد الدولى بضرورة اجراء خمس مراجعات خلال تلك الفترة ، و بهذا يرتفع احتياطي النقد لمصر الى حاجز الـ 22.5 مليار دولار

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *