6 ديسمبر, 2016 10:17 ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الرياضة / نتيجة مباراة ليفربول و ليدز يونايتد الثلاثاء 29/11/2016 ضمن كأس الرابطة الانجليزية : الريدز فى المربع الذهبى
"من المؤسف أن تتلقى هدفا في الدقيقة الأخيرة، إنه مُربك للغاية". وأضاف: "لا يوجد شرح لما حدث، ولكن هذه مجرد المباراة الأولى، الآن التركيز على مباراة أنفيلد، نحن قادرون على التأهل إلى المباراة النهائية".
يورجن كلوب

نتيجة مباراة ليفربول و ليدز يونايتد الثلاثاء 29/11/2016 ضمن كأس الرابطة الانجليزية : الريدز فى المربع الذهبى

حسم نادى ليفربول امر تأهله الى الدور نصف النهائى من بطولة كأس رابطة المحترفين الانجليزية و حقق فوزا حاسما بهدفين دون رد امام فريق ليدز يونايتد و هى المباراة التى اقيمت على ارضية ملعب الانفليد ضمن فاعليات الدور ربع النهائى من البطولة ليضرب ليفربول موعدا فى نصف النهائى و يصبح الريدز احد اهم المرشحين للفوز بتلك البطولة و لتدخل ضمن اهتمامات المدرب الالمانى يورجن كلوب الذى تعمد اليوم اراحة معظم عناصره الاساسية و لعب بلاعبى الصف الثانى فى تلك المباراة .

اما عن احداث المباراة فقد دخل كلا الفريقان بطموحات و اعتبارات مختلفة فليفربول بالرغم من انه اشرك معظم لاعبيه من البدلاء حتى بلغوا ثمانية لاعبين جدد عن التشكيلة الاساسية الا انه فى نفس الوقت كانت المباراة تعنى له الكثير فهى احد ابرز البطولات التى يريد ان يفتتح بها المدرب يورجن كلوب سجل القابه مع ليفربول بها و على الجانب الاخر فان فريق ليدز يونايتد دخل المباراة ساعيا الى تحقيق مفاجئة تسجل فى تاريخه ان استطاع ان يفعلها .

و فى الربع ساعة الاولى من المباراة كاد ليدز ان يفاجئ ليفربول و يباغتهم بالهدف الاول ففى الدقيقة الثالثة كاد ساخو ان يحرز الهدف الاول لنادى ليدز الا ان الحارس مينيوله كان بالمرصاد و عاد مينيوليه ليتصدى الى كرة كيمار روف القوية لينقذ مينيوليه مرماه من هدفين محققين . و لكن الوضع لم يستمر هكذا فقد دخل ليفربول الى اجواء اللقاء و بدأ فى تهديد مرمى ليدز فيما لجأ ليدز الى الدفاع و اللعب على الهجمات المرتدة و انتهى الشوط الاول بالتعادل السلبى دون اهداف بين الفريقين .

مع بداية الشوط الثانى عاد ليدز الى الهجوم من جديد و كان ان يحرز الهدف الاول فى الدقيقة 53 الا ان الكرة اصطدمت بالقائم الايسر و فى نفس الوقت كان ليدز ملتزما بخطة دفاعية محكمة صعبت من مهمة لاعبى ليفربول . و لكن مع مرور الوقت بدأ عاملى الخبرة و اللياقة فى فرض سيطرتهم و مع حلول الدقيقة 70 بدأ ليفربول فى التحكم فى مجريات اللعب ومع الدقيقة 76 احرز اوريجى الهدف الاول لصالح ليفربول ثم عاد وديبرن و احرز الهدف الثانى فى الدقيقة 81 لتمر الدقائق المتبقية من المواجهة و بعلن الحكم عن انتهاء المنافسة بفوز ليفربول بهدفين دون رد .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *