9 ديسمبر, 2016 3:30 م
الرئيسية / اخبار مصر / غضب رواد مواقع التواصل اﻻجتماعى بسبب اغتصاب الكلبه انستازيا

غضب رواد مواقع التواصل اﻻجتماعى بسبب اغتصاب الكلبه انستازيا

بعد العديد من القصص الإخبارية حول الخبر الغريب اغتصاب الكلبه ( اناستازيا) ، حيث ان هناك دعوى أن ثلاث شباب اغتصبوها ، وإدخال عصا فى جهازها التناسلي مما سبب لها فى كامل الرحم تهتك شديد و نزيف .

وسيطرت تفاصيل قصة الكلبة “اناستازيا” على مخاوف رواد مواقع التواصل الاجتماعي ، فهم بين التصرف غاضب ، ومنهم من يقول مؤكدا أنها ليست المرة الأولى ، و منهم من لا يزال لا يعتقد في إمكانية القيام بمثل هذه المسألة من الناحية العلمية ، وأنها ممكن أن تتعرض للتعذيب ب “العصا” ، ولكنهم معظمهم وافقو أنها تعكس انفلاتا أخلاقيا ويتطلب المساءلة القانونية.

و على موقع التواصل اﻻجتماعى الفيسبوك” ، قال واحد من رواده و هو يعمل طبيب بيطرى ، “هذا الموضوع من الاتجاه العلمي يكاد يكون مستحيلا ، لأن الكلاب لا تقبل أحد ان يقترب منها في غير فترة التبويض ، و من الممكن أن تصل مقاومتها له ان تقوم بمهاجمته ” ، قائلا: ردا على افتراض أن يتم الاعتداء عليها و اغتصابها كما هو مسجل  “انه من المستحيل عمليا .

كما قال واحد من رواد الموقع ، “الكلاب الإناث لديهم طقوس معينة (دون التكلم في اى تفاصيل) أثناء ممارسة الجنس ، و هو أمر مستحيل أن يمارسها اشخاص بشر معها، فمن المفترض ان يتم استبعاد موضوع الرجال الثلاثة اغتصبها .

و مواقع الشبكات الاجتماعية انقلب أمس بعد نشر واحد من رواد “الفيسبوك” صور لكلب يسمى “اناستازيا”، مطالبة الراغبين في الدفاع عن حقوق الحيوان ، والمهتمين في التعامل مع الحيوانات الضالة للمساعدة في العثور على منزل لديها الاهتمام الكامل إلى أن الكلبة ، بعد أن تعرضت للاغتصاب من قبل “عصا”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *