23 نوفمبر, 2017 3:18 م
الرئيسية / منوعات / المناسبات الدينية 2017 و موعد شهر رمضان والاعياد الرسميه
المناسبات الدينية 2017
شهر رمضان الكريم

المناسبات الدينية 2017 و موعد شهر رمضان والاعياد الرسميه

تحتوى السنه الميلاديه على العديد من المناسبات الدينيه الجميله التى تخص الدين الاسلامى الحنيف و المرتبطه بأشرف الخلق اجمعين سيدنا محمد صل الله عليه و سلم و منها الاعياد الرسميه عند المسلمين و هما عيد الفطر المبارك و عيد الاضحى و كل منها يأتى بعد مناسبه دينيه جميله ايضا فعيد الفطر المبارك يأتى بعد شهر رمضان الكريم و فى هذا الشهر العظيم و فصله تكتب المجلادات و عيد الاضحى المبارك و الذى يأتى بعد وقفه عرفه بيوم و المرتبط بحاج بين الله الحرام و من المناسبات الاسلاميه ايضا المناسبات المرتبطه بالنبى محمد صل الله عليه و سلم كالمولد النبوى الشريف و ذكرى الاسراء و المعراج و الهجره النبويه الشريفه و غيرها من المناسبات المرتبطه بديننا الاسلامى الحنيف و فيما يلى جدول مفصل بكل هذه المناسبات الدينية 2017 و موعيد الاجازات الرسميه لها .

المناسبات الدينية 2017

المواسم الدينية

التاريخ الهجري

التاريخ الميلادي

الإسراء والمعراج

27 رجب

24 – أبريل – 2017

ليلة البراءة

15 شعبان

12 – مايو – 2017

رمضان

01 رمضان

27 – مايو – 2017

غزوة بدر

17 رمضان

12 – يونيو – 2017

ليلة السابع والعـشرين

26 رمضان

21 – يونيو – 2017

عيد الفطر، بداية شـــوال

01 شوال

25 – يونيو – 2017

وقوف عرفة

09 ذو الحجة

31 – أغسطس – 2017

عيد الأضحى

10 ذو الحجة

01 – سبتمبر – 2017

رأس السنة

01 محرم

21 – سبتمبر – 2017

عاشوراء

10 محرم

30 – سبتمبر – 2017

المولد النبوي الشريف

12 ربيع الأول

01 – ديسمبر – 2017

و من المناسبات الدينية 2017 شهر رمضان الفضيل شهر القرأن و العباد و التقرب الى المولى سبحانه شهر الجود والكرم شهر الايمان و الذى يصادف هذا العام يوم السبت الموافق 27 مايو 2017 و يليه عيد الفطر المبارك الذى هو هديه رب العالمين لعباده المؤمنين و مكافئته على صيامهم الشهر و حسن عبادتهم فيه و موعده هذا العام يوم 25 يونيو 2017 و من هذه المناسبات ليله الاسراء و المعراج هذه الرحله الرائعه التى خفف الله تعالى بها عن نبيه و حبيبه محمد صل الله عليه و سلم حيث كان ص فى حاله حزن شديد فى عام الحزن حيث فقد اثنين من اهم الشخصيات فى حياته صل الله عليه و سلم هما عمه ابو طالب و الذى كان يسانده و يحميه من كفار قريش برغم من عدم اسلامه و الثانيه هى السيده خديجه رضى الله عنها و ارضاها زوجه و شريكته و سكنه و كان واقع هذا الفقد عليه عظيم فأراد الله تعالى ان يخفف عنه فكانت رحله الاسراء الى المسجد الاقصى و منها الى المعراج الى السماء و زياره رب العالمين .

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *