23 نوفمبر, 2017 3:17 م
الرئيسية / اخبار التعليم / تعبير عن الشباب و دورهم فى تطور المجتمع بالعناصر
تعبير عن الشباب
زهرة المستقبل

تعبير عن الشباب و دورهم فى تطور المجتمع بالعناصر

للشباب هم مستقبل الامم و لهم دورهم المهم في بناء المجتمع و حضاراتها و هم سر إنجازاتها و تقدمها و تطورها و هم السواعد القويه التى تدافع عنها فهم عماد الوطن و الوطن الذى رباه الله بشباب مخلصين محبين يكون قد امتلك كل اسباب النجاح فهم من ينهضون بالوطن و هم القادرون على تطوير اسباب النجاح  و هم من يحملون هم الدفاع عن القضاياه الداخليه و الخارجيه و هم من يسعون دائما لتحصيل الحقوق المختلفة لجميع شرائح المجتمع و تطبيق العداله والمساواة بين ابناءه  ففى اى مجتمع سوى الشباب هم من يصنعون القرارات عن طريق مشاركاتهم الساسية بالانتخاب كما أنهم هم الأيادي العاملة التى تعمل بكل جد و نشاط لبناء الأمة و المساهمة في نهضتها و تقوية دخلها و هم من يساهمون في المشاريع القوميه و التطوعية و هم من ينقلون ثقافه مجتمعاتهم من خلال فكرهم الواعى و تواصلهم مع غيرهم من البلدان الاخرى عبر مواقع التواصل الاجتماعى و غيرها و هم من ينقلون لمجتمعهم ايضا الثقافات المختلفه التى تفيد مجتمعهم و تطوره .

تعبير عن الشباب

للشباب مكانة عظيمة فى الدين الإسلامي على غيرهم من باقى الفئات فهم من يخوضون المعارك و يطلبون  العلم و المعرفة بكامل همه و نشاط لقدرتهم اكثر من غيرهم على الاستيعاب فهم يحملونه من نشاط و حيوية و القوة في هذه المرحلة أكثر من غيرها فهم اكثر قدره على العطاء و بذل الجهود و هم من ينشرون الهدى و الخير و الديله على ذلك قول الله تعالى فى كتابه العزيز

                                                                            :”إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى”

كما ان الشباب كانو هم الأكثر ملازمة لرسول الله محمد صل الله عليه و سلم فهم الأكثر تأثيراً بالدين من غيرهم وهم الاقدر على تقبل التغير و التجديد على العكس كبار السن تماما فهم لا يتخلون عن بعض المعتقدات والعادات الموروثه لديهم ولا يقبلون التغيير بسهوله لذلك اهتم الدين الإسلامى بفئه الشباب بشكل خاص لاستغلال الطاقات الكبيره لديهم و عدم هدرها فى امور غير مفيده و محرمه لذلك علينا الاهتمام بهذه الثروه الكبيره التى يمتلكها مجتمعنا المصرى و توظيفها فى مكانها الصحيح لكى نصبح من اعظم الامم و لكى نحقق تقدما كبير .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *