الرئيسية / اخبار مصر / تفاصيل حول المباحثات بين كل من الرئيس السيسي ورئيس دولة كينيا من اجل تطوير العلاقات بين البلدين
جمهورية مصر العربية
الرئيس السيسي

تفاصيل حول المباحثات بين كل من الرئيس السيسي ورئيس دولة كينيا من اجل تطوير العلاقات بين البلدين

من الجدير بالذكر ان الرئيس عبد الفتاح قد توجه لزيارة رسمية لدولة كينيا ومن المفترض ان تستمر هذه الزيارة لمدة يوم واحد فقط وفي بداية المباجثات التي درات بين كل من الرئيس الكييني والسيسي اكد الرئيس الكيني علي مدي سعادته الكبيرة بزيارة الرئيس السيسي لدولته واكد علي ان هذه الزيارة تأتي لتعزيز سبل التعاون بين الدولتين حيث اكد علي ان مصر وكينيا تربطهما علاقات تاريخية وثيقة منذ القدم فقد لعبت مصر دور بارز وكبير في حركة التحرر التي شهدتها بلاده وجميع الدول الافريقية كلها و اكد علي ان زيارة الرئيس المصري لكينيا تؤكد مدي العلاقات الكبيرة لمصر بدول القارة الافريقية كلها وتؤكد ايضا عودة العلاقات الي وضعها الطبيعي وعلي الجانب الاخر اكد الرئيس السيسي انه سعيد بزيارته لدولة كينيا واستقبال الشعب الكيني له بالترحاب واكد السيسي ايضا علي ان مصر تبذل جهود عديدة لتعزيز التعاون بين الدولتين في شتي المجالات المختلفة وتسعي لحل العديد من الازمات التي تواجه دول القارة الافريقية وخاصة ازمة الارهاب
وقد قام الرئيس السيسي بتوجيه دعوة الي الرئيس الكيني يحثه علي ضرورة زيارة مصر من اجل تحقيق التشاور والتنسيق بين الدولتين وقد عبر الرئيس الكيني عن رغبته الكبيرة لتوجه لزيارة مصر في اقرب فرصة ممكنه وقد دارت المباحثات بين الرئيسين حول تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الدولتين كما دارت ايضا هذه المباحثات حول ضرورة تعزيز التبادل التجاري بين الدولتين وتم دراسة جميع النتائج التي تم التوصل اليها في الاجتماع الذي دار لمجلس الاعمال المصري الكيني وما تم التوصل اليه وتم خلال هذا الاجتماع ايضا مناقشة سبل وطرق زيادة التبادل التجاري بين الدولتين من خلال التوسع في اقامة عدد كبير من المشروعات المشتركة بين الدولتين في شتي المجالات المختلفة سواء علي الصعيد الاقتصادي او التجاري ايضا

وفي خلال هذا اللقاء قام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالتأكيد علي ضرورة تنفيذ جميع الاتفاقيات التي تم الاتفاق عليها بين الدولتين و السعي لوضع اتفاقيات جديدة من اجل تحقيق التعاون بين الدولتين وحماية الاستثمار بينهما وتوفير البيئة المناسبة لتطوير التعاون بين الدولتين في المجال الاقتصادي وفي مجالات الاستثمار كلها وقد اكد خلال هذا اللقاء الرئيس السيسي علي ان مصر تسعي لتقديم المساعدات للشعب الكيني و قد اعلن السيسي عن مدي ترحيبه الكبير بتقديم معدات طبية واطباء للمستشفي العسكري التي يتم بناؤها في الفترة الحالية في ” نيروبي ” فقد قام الرئيس بتخصيص عدد كبير من الاطباء لزيارة هذه المستشفي حتي يبحثوا في جميع الاحتياجات التي تحتاجها هذه المستشفي

و في نطاق هذه المباحثات التي دارت بين الرئيسين قاموا خلالها ببحث سبل التعاون بين الدولتين من اجل مواجهة جميع مشكلات الارهاب التي يواجههوا والتحديات الكبيرة التي تواجه الدولتين وفي هذا النطاق اكد الرئيس السيسي علي ان الازهر الشريف يلعب دور كبير في نشر جميع قيم الدين الاسلامي و تعاليمه ايضا بشكل صحيح وجيد ويسعي للتصدي للفكر المتطرف به و في نطاق ذلك اكد الرئيس الكيني علي انه يسعي ايضا لزيادة عدد الائمة والدعاة الكينين الذين يتم تدريبهم في الازهر الشريف حتي يساهموا في التوعية ضد اعمال العنف والارهاب  وقد اكدت هذه المباحثات علي ضرورة دعم سبل التنمية بين جميع دول حوض النيل كلها والسعي ايضا لتحقيق اكبر استفادة من دول حوض النيل و تحقيق المنافع المتبادلة بين الدولتين وخاصة علي المستوي التبادل التجاري بينهما

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *