الرئيسية / الأخبار العربية / المسجد الأقصي إقتحامات جديدة لمستوطنين بهدف ذبح قرابين الفصح
المسجد الأقصي إقتحامات جديدة
إقتحامات في المسجد من قبل مستوطنين

المسجد الأقصي إقتحامات جديدة لمستوطنين بهدف ذبح قرابين الفصح

المسجد الأقصي شهد في هذا اليوم إقتحامات جديدة من قبل عدد من المستوطنين من ناحية باب المغاربة وكان هذا الإقتحام يتم تحت حراسة مشددة وقوية من قبل الإحتلال الإسرائيلي، وقد صرحت عدد من وكلات الإنباء في فلسطين ان المسجد الأٌصي قد شهد عدد من الجولات المستفزة من قبل عدد من المستوطنين، وكان الإقتحام كما هو معتاد يتم وسط حراسة كبيرة من الجانب الإسرائيلي، كما صرحت وكلات الأمن أن هناك علي الجانب الأخر حراسة مكثفة من رجال وسدنة المسجد وهذا من أجل أن يحبطوا أي عملية تهدف إلي تدنيس حرمة هذا المسجد المبارك، وقالت الأخبار أن هذه الإقتحامات التي تمت اليوم كانت علي أثر دعوة موجهة من رجال حماية المسجد وعدد من الشخصيات اليهودية المعروفة هناك وهي شخصيات متطرفة ومتعصبة للغاية.

قرابيين الفصح في ساحة المسجد الأقصي:

كانت تلك الشخصيات المتطرفة قد توعدت بأن تقوم بذبح عدد من القرابيين التي أطلقت عليه قرابين عيد الفصح في قلب المسجد الأقصي، وبالطبع كانت تلك الدعوات الموجهة علي هوي عدد كبير من الشخصيات البارزة والخطرة مثل منظمة عائدون لجبل الهيكل مثل رفائيل موريس وحاييم باروش وعلي الرغم من إبعادهم تمامًا عن ساحة المسجد إلا أنهم كتبوا علي مواقعهم في التواصل الإجتماعي من انهم قد جهزوا بالفعل القرابين التي سوف يقومون بذبحها في المسجد، وقد تطور الأمر فقد شهد باب المغاربة تواجد كبير من جانب المستوطنين وكانت تلك فرصة جيدة إلي التجر من أجل تحضير وجبات سريعة وعدد من المشروبات للبيع من أجل العمل علي خدمة اليهود المتواجدين المقتحمين إلي المسجد الأقصي المبارك، وهذا الوقت نفسه الذي تقوم فيه قوات الإحتلال من إحتجاز بطاقات الشباب ومنع دخول من هم أقل من ثلاثين عامًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *