25 نوفمبر, 2017 1:52 ص
الرئيسية / الأخبار العربية / الرئيس الفرنسي هولاند ضربة أمريكا لسوريا فرصة كبيرة لإحياء السلام
الرئيس الفرنسي الضربة الأمريكية علي سوريا
فرانسوا هولاند

الرئيس الفرنسي هولاند ضربة أمريكا لسوريا فرصة كبيرة لإحياء السلام

الرئيس الفرنسي هولاند دعي جميع الأطراف إلي انتهاز الضربة الأمريكية الجوية علي سوريا وتحويلها إلى نقاط قوة لصالحنا، وكانت تلك التصريحات التي قالها الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أمام أحد الصحف في محاولة منه إلي التأثير علي الرأي العام الدولي والانحياز إلى السلام، قال هولاند أن أوربا لا يمكنها أن تمرر تلك الحادثه بل يجب عليها الضغط لنحو مزيد من السلام مع سوريا، كما دعي بوتين تلك الضربة بإنه يجب أن نستخدمها كنوع من الأدوات التي تسير لنا نحو إحياء مفاوضات مع كل الأطراف المتنازعة علي أن تهدف تلك المفاوضات إلي السلام، كما قال هولاند انه بعد أن تم سرد جميع المعلومات تبين أن تلك العملية الخطرة نفذت من خلال غاز يستهدف التأثير علي الأعصاب، قال إن تلك الضربة هي التي دفعت بعد ذلك الولايات المتحدة الي قصف القاعدة الجوية، وصرح وهولاند لأول مرة أن التنفيذ كان من خلال صواريخ لها قاعدة جوية كما أن تلك الصواريخ قذفت من خلال طائرة.

 الضغط علي روسيا لقطع علاقتها ببشار:

بعد تلك الضربات التي شنها الرئيس السوري الحالي بشار الأسد علي المعارضة الأمر الذي تسبب في قتل العديد من الأشخاص أكثر من 80 شخص كان بينهم حوالي 30 طفل وعدد كبير  من النساء. هذه إلى ما دفع المجتمع الدولي إلى الضغط علي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من قطع تحالفه مع بشار ، وكانت المجتمعات الدولية ألقت باللوم الكبير علي بشار الأسد وهي الآن تسعي في محاولات منها إلي عزله من الرئاسة. كما أن هناك دعوات كبيرة في مجلس الشيوخ ومجلس الدوما من أجل القيام بوضع بشار الأسد من ضمن قائمة الرؤساء مجرمي الحرب وطالب عدد منهم من ضرورة محاكمته محاكمة دولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *