الرئيسية / الأخبار العربية / نائب تونسي لا يجب أن تشاهد الأطفال جلسات البرلمان بسبب الألفاظ النابية ومواقع التواصل تسخر منه
نائب تونسي جلال غدير
منع مشاهدة الأطفال لجلسات البرلمان

نائب تونسي لا يجب أن تشاهد الأطفال جلسات البرلمان بسبب الألفاظ النابية ومواقع التواصل تسخر منه

نائب تونسي فجر نوع جديد من الطلبات التي قدمها إلي البرلمان في حدث فريد وغريب بالنسبة إلينا من نوعه، حيث إقترح من رئيس البرلمان بتونس أن يصدر قرار بمنع مشاهدة الأطفال إلي تلك الجلسات التي تعقد علي الهواء مباشرةً والتي تبث علي الهواء الوطني للتليفزيون التونسي. وخرج موقع “موزاييك” موقع تونسي شهير قال أن النائب جلال غدير وهو عضو في حزب نداء تونس وينتمي إلي حزب الرئيس قد دعي في البرلمان اليوم إلي ضرورة منع أطفال تونس من متابعة البرلمان التي تبث بصورة مستمرة كل يوم، وكان بسؤال النائب عن سبب إقتراحه هذا القرار علق أن البرلمان ربما يحتوي علي ألفاظ قد تكون نابيه وغير مناسبة إلي الأطفال.

 سخرية من القرار بمواقع التواصل:

وقد صرح موازييك أن النائب غدير عرض المشكلة وقد وجد حل لها من خلال إقتراحه أن يتم وضع عبارة 12+ وهي التي تشير إلي السن الملائم الذي يمكنه من متابعة الحلقات التي يتم عرضها في البرلمان المصري. بالطبع لم تمر مواقع التواصل الإجتماعي هذا الحدث مرور الكرام فقد حدثت ضجة كبيرة بسبب هذا القرار وكانت التعليقات من المستخدمين شديدة السخرية. فقد علق واحد من المستخدمين علي أنه يوافق وبشدة علي هذا القرار وهذا حتي لا يتعلم الصغار الكذب والنفاق من مشاهدة البرلمان، بينما قال واحد آخر أن النائب يبالغ بشدة بهذا القرار فكم عدد المشاهدين الذين يتابعون الحلقات بالطبع عددهم قليل للغاية، وقال واحد آخر أن النائب ترك جميع ما تمر به البلد من أحداث وعلق فقط علي من يمكنه أن يتابع حلقات البرلمان ومنع المشاهدين الصغار. وعلي الرغم من أن القرار غريب من نوعه إلا أنه مناسب ومنطقي من الناحية العقلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *