19 نوفمبر, 2018 12:12 م
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار العالم / عمليات الإجلاء بدأت في ساوث كارولينا تحسبًا لإعصار فلورنس
إعصار فلورنس
إعصار فلورنس في ساوث كارولينا

عمليات الإجلاء بدأت في ساوث كارولينا تحسبًا لإعصار فلورنس

عمليات الإجلاء الجماعي بدأت أمس الثلاثاء في ولاية ساوث كارولينا في الولايات المتحدة الأمريكية، وهذا حيث أن المناطق الساحلية في جنوب شرقي البلاد تتأهب حالياً لهبوب إعصار فلورنس، ومن المتوقع أن يضرب إعصار فلورنس وهو الذي تحول إلى عاصفة من الفئة الرابعة وهذا في سواحل الولايات المتحدة الأمريكية يوم الخميس القادم.

وجميع خبراء هيئة الأرصاد الجوية أكدوا أنه يوجد خطر سوف يأتي في البداية من الفيضانات، وذلك حيث أنه يتوقعون سقوط الأمطار بواقع من 38 إلى 50 سنتيمتراً مع التوقعات الخاصة بسقوط كميات معزولة وهذا يكون بحد أقصة تصل إلى 76 سنتيمتراً، ومدير الوكالة الفيدرالية لأدارة الطوارئ بروك لونج أكد أن الخطر الأكبر هو الذي يشعر بالقلق بخصوص زيادة العواصف وهو الدافع الأساسي وراء عملية الإجلاء الحالية.

وأكد لونج أنه أطلع دونالد ترامب على هذه الاستعدادات وأنه من المتوقع أن العاصفة اليابسة سوف تصرب على هيئة إعصار من الفئة الثالثة أو الرابعة، وسكان المناطق الساحلية في ولاية ساوث كارولينا بدأوا بالإخلاء وتم إبلاغ جميع سكان ولاية نورث كارولينا وفرجينيا الاستعداد لتلقي كميات كبيرة من الأمطار.

يذكر أيضاً أن ترامب أكد أمس الثلاثاء أن الولايات المتحدة على أتم الأستعداد لمواجهة هبوب إعصار فلورنس، وحث المواطنين الذين يقطنون في مناطق الإجلاء والأستجابة لجميع التحذيرات الذي يقدمها المسؤولين المحليين، وترامب أكد أن الإعصار سوف يكون قوياً للغاية ورطباً بشكل هائل، وحاكم ولاية ساوث كارولينا أمر هنري ماكماستر بعمليات الإجدلاء الإلزامي في سواحل أمريكا بأكملها، وأيضاً أمر بتخصيص حارة عكسية على الطريق الرئيسي لتسهيل حركة المرور إلى خارج الولاية.

وأيضاً المركز الوطني للأعاصير أكد خلال تقرير له في تمام الساعة الثانية بعد الظهر بالتوقيت المحلي لجرينتش أن العاصفة أصبحت منظمة بشكل أكبر مع زيادة في حجمها، والمركز هو ومقره ميامي استمر في مراقبة الإعصار الذي سوف يضرب العديد من الولايات الساحلية في المنطقة الجنوبية الشرقية لأمريكا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *