19 نوفمبر, 2018 11:44 ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / إغلاق مستشفى ديرب نجم.. والتحفظ على أجهزة الغسيل الكلوي
مستشفي ديرب نجم المركزي
مستشفي ديرب نجم المركزي

إغلاق مستشفى ديرب نجم.. والتحفظ على أجهزة الغسيل الكلوي

بعد أن توجهت وزيرة الصحة الدكتور هالة زايد إلى مستشفى الزقازيق الجامعي لتفقد حالة المصابيين الذين دخلوا في غيبوبة بسبب عملية الغسيل الكلوى في مستشفى ديرب نجم في الشرقية، وهي التي حدثت صباح أمس السبت الموافق 15 سبتمبر 2018، وتفقدت الوزيرة ماكينات الغسيل الكلوى في المستشفى بعد إغلاق وحدة الغسيل الكلوي في مستشفى ديرب نجم لحين الانتهاء من تحقيقات النيابة العامة والطب الوقائي وهي التي أمرت بتحويل جميع حالات الغسيل للمستشفى القريبة منه وتوفير جميع الرعاية الصحية لهم.

والوزيرة التقت بأسر الضحايا وحاولت تهدئتها ووعدتهم باتخاذ الإجراءات اللازمة ومتابع الأمر، ورئيس الوزراء كلف وزيرة الصحة بسرعة التوجه لمستشفى ديرب نجم، وهذا لمتابعة مشكلة الغسيل الكلوي وهي التي أدت لوفاة 3 مرضى ودخول 13 حالة في غيبوبة أثناء عملية الغسيل ولم يتبين سبب ما حدث، والنائب العام أمر المستشار نبيل أحمد صادق أمر بسرعة فتح التحقيقات الموسعة في هذا الحادث داخل قسم الغسيل في مستشفى ديرب نجم في الشرقية والتحفظ على أجهزة غسيل الكلى.

والنيابة العامة برئاسة المحامي العام لنيابات جنوب الزقازيق انتقل لموقع الحادث وهذا لإجراء المعاينة الهامة لوحدة غسيل الكلى، وهذا للتحفظ على جميع الأجهزة والأدوات التي تم استعمالها لغسيل الكلى وسؤال المصابين وإجراء مناظرة لجثامين المتوفين، وأيضاً تم ندب الطب الشرعي لتشريح الجثامين لبيان السبب الأساسي في الوفاة وهذا من خلال سؤال المختصين في المستشفى.

وتم تقديم بلاغ من الأهالي في المستشفى بسبب الإهمال والأخطاء الطبية الجسيمة التي وقعوا فيها وتم إصدار أمر بإغلاق مستشفى ديرب نجم في الشرقية، وأسماء المصابين هم ”حسن أبو الخير أحمد” 50 سنة، و”جمال أحمد مطاوع” 55 سنة، و”أحمد الشحات علي” 60 سنة، و”مصطفى ربيع أحمد” 32 سنة، و”بلبلة عبدالفتاح سالم” 60 سنة، و”مروة فتحي حماد” 30 سنة، و”محبوبة محمد السيد” 62 سنة، و”وليد سليم محمد” 33 سنة، و”جمال السيد سيد أحمد” 53 سنة، و”رانيا السيد محمد” 30 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *