17 يناير, 2019 11:03 م
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار مصر / وزارة الصحة تعدم 1975 طن من الأغذية الفاسدة خلال عام
وزارة الصخة
إعدام أطعمة فاسدة

وزارة الصحة تعدم 1975 طن من الأغذية الفاسدة خلال عام

قامت وزارة الصحة والسكان بالإعلان عن أنه تم إعدام 1975 طن من الأغذية المتنوعة و127 ألف لتر من العصائر والمياه المعبأة الغير صالحة للأستعمال الآدمي، وهذا من خلال العديد من الحملات التي تم شنها من خلال الإدارة العامة لمراقبة الأغذية، وذلك بالتعاون مع الإدارات الخاصة بالأغذية والمديريات التي استهدفت المنشآت الغذائية في جميع المحافظات وهذا خلال العام الماضي.

يذكر أيضاً أن المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان الدكتور خالد مجاهد، أكد أن هذه الحملات تأتي في الإطار الخاص بتوجيهات الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، وهذا للتأكد من سلامة الغذاء حرصاً على الصحة العامة لجميع المواطنين وحمايتهم من جميع الممارسات الضارة، وتم التشديد على اتخاذ العديد من الإجراءات الاستباقية لتوعية جميع المواطنين من بعض السلع أو المنتجات التي تضر بصحتهم.

كما أن الدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائي أكد في البيان الرسمي الذي تم إصداره من خلال الحملات، أنه تم المرور على حوالي 152 ألفاً و297 منشأة غذائية، وأيضاً تم ضبط 3303 طن و 657 كيلو جرام أغذية متعددة و512 ألف و624 لتر عصائر تم الشك في صلاحيتها لأنها متغيرة في خواصها الطبيعية، وتم سحب حوالي 333 ألفاً و 448 عينة متنوعة من الاضناف الغذائية التي يتم تداولها في الأسواق، وتم إرسالها للتحليل من خلال المعامل المركزية والإقليمية وهي التابعة إلى وزارة الصحة.

وعيد أكد أنه تمت التوصية بإيقاف تشغيل حوالي 24 ألفاً و456 منشأة غذائية لمخالفتها لجميع الاشتراطات الصحية اللازم توافرها، وأيضاً تم تحرير حوالي 157 ألفاً و39 محضراً تجاه المخالفات التي تم تقديمها خلال المرور طبقاً للقوانين والقرارات الوزارية، والدكتورة مايسة حمزة رئيس الإدارة المركزية لشئون البيئة والمشرفة على إدارة الرقابة على الأغذية.

أشارت إلى أنه في الإطار الخاص بحرص الوزارة على التأكد من سلامة الذين يعملون في الأغذية والذين يعملون في تداولها وخلوهم من الأمراض تماماً وخاصة التي تنتقل من خلال الغذاء ويتم استخراج حوالي 641 ألفاً و333 شهادة صحية.

وأيضاً تمت الإشارة إلى أنه تم إصدار حوالي 45 ألف شهادة وهي الخاصة برسائل الأغذية التي يتم تصديرها وهذا يكون تحت إشراف وزارة الصحة، وأيضاً تم التحفظ على حوالي 24 ألفاً و331 رسالة وهذا تحت التحفظ الصحي وهي الخاصة بالرسائل المستوردة وهي التي تم التحفظ عليها حتى يتم تقديم الإفراج النهائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *