الرئيسية / اقتصاد واعمال / مسئول بالبنك المركزي يؤكد أن مصر تتسلم الشريحة الأخيرة من قرض صندوق النقد في نهاية يونيو القادم
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

مسئول بالبنك المركزي يؤكد أن مصر تتسلم الشريحة الأخيرة من قرض صندوق النقد في نهاية يونيو القادم

تنبأ مصدر مسؤول في البنك المركزي المصري أن تتسلم جمهورية مصر العربية الشريحة السادسة والأخيرة من سلفة البنك الدولي، وهي التي تقدر بثمن ملياري دولار ومن المقرر أن يكون هذا في خاتمة شهر يونيو القادم، وتحدث المصدر ناشر الخبر في العديد من التصريحات الصحفية، إن تم تقديم إشعار علني صندوق الإنتقاد اليوم الجمعة عن قبوله على الشريحة الأخيرة، يعتبر هو “يوم تاريخي بتأكيد الحاوية على فوز برنامج الإصلاح الاستثمار المصري الذي بدأ تطبيقه على مدار 3 أعوام”.

وصرح الصندوق في بيان رسمي صريح أكد ان الزيارة الخامسة هي أتت لمراجعة برنامج الإصلاح الاستثماري والاقتصادي اليوم الجمعة، وإن بعثة الصندوق توصلت إلى اتفق على صعيد المتخصصون مع السلطات المصرية لصرف الشريحة الأخيرة من سلفة الصندوق إلى مصر، وقد كان أحمد كوجك نائب وزير المالية تنبأ في إفادات سابقة، دفع الشريحة السادسة والأخيرة من سلفة البنك الدولي في تموز القادم.

وتحدث في لقاء صحفي قبل 10 أيام : “على نحو مبدئي نتوقع صرفها في شهر يوليو وذلك يتوقف ايضاً بحسب مواقيت مؤتمرات مجلس إدارة الوعاء، مضيفًا “نقف على أرض صلبة ونسير في خطى الإصلاح الاستثماري على نحو جيد”، وفي نوفمبر 2016 وقعت اتفاقًا مع البنك الدولي، بسعر 12 مليار دولار على مدار 3 أعوام، في مقابل تطبيق برنامجًا للإصلاح الاستثماري.

وحصلت جمهورية مصر العربية حتى هذه اللحظة على 10 مليارات دولار ويتبقى لها الشريحة الأخيرة بثمن ملياري دولار، وهي مرهونة بإتمام إعادة النظر السادسة وموافقة مجلس إدارة الحاوية على تلك إعادة النظر، وهي من أهم التوقعات الذي يريد معرفتها جميع الأشخاص سواء الاقتصاديين وغيرهم من الاشخاص العاديين الذين يتابعون دائماً أخبار الإقتصاد التي توجد في البنك المركزي المصري دائماً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *